مدير الملاحة التجارية يلجؤ إلى الحدود الشمالية للمملكة بعد غضب موظفي المديرية

Marine Marchande
Typography

بعد أن امتنع عزيز الرباح وزير التجهيز و النقل و اللوجستيك خلال زيارته لميناء الدار البيضاء من عقد لقاء مع موظفي مديرية الملاحة التجارية الذين نظموا وقفة احتجاجية لليوم الثاني على التوالي بعد قراره نقل مصالح المديرية إلى مدينة الرباط، حاول مدير المديرية عقد لقاء مع الموظفين لكنهم رفضوا الأمر بشكل تام معللين ذلك بإنعدام المصداقية في كلامه بحيث طالبوا بتطبيق مقررات اللجنة التي ثم تعيينها شهر يوليوز المنصرم و التي أفضت قراراتها إلى انتقال مصالح المديرية إلى مبنى مديرية ميناء الدارالبيضاء و المحمدية الكائن قرب محطة القطار الدار البيضاء الميناء.

و قد رفض الموظفون بشكل تام عقد أي لقاء مع المدير الذين أصبح يترجل القرارات و يفرغ المديرية من جميع أطرها و اختصاصاتها. 
و أمام عجزه عن الاجتماع بالموظفين شد مدير الملاحة التجارية الرحال إلى الحدود الشمالية للمملكة حيث أصبح مقره الغير الرسمي منذ مدة لقضاء مأرب لا يعلم إلا الله.

Recevez notre newsletter
Pas de connexion Internet