اندلاع حرب عملية عبور 2015، شركة بحرية إيطالية تغير وجهة آلاف الركاب المغاربة إلى ميناء مليلية المحتلة عِوَض الناظور

Croisière
Typography

أعلنت الشركة البحرية الإيطالية GNV المشغلة لمجموعة من الخطوط البحرية التي تربط جنوب أوروبا بشمال المغرب عن توقيف الخط البحري الرابط بين الناظور و ست الفرنسية و تعويضه بالخط البحري الجديد الذي يربط مدينة مليلية المحتلة و ست الفرنسية ابتداءا من 5 يونيو المقبل.

ويبدو هذا الإجراء، الذي لم توضح الشركة خلفياته كأنه رد على طلب السلطات المغربية بتوفير المزيد من شروط السلامة و الراحة اللازميين للمسافرين على مستوى ميناء الناظور و كذلك بتوفير فرص شغل للمغاربة على متن سفنها.
على بعد أيام قليلة من انطلاق عملية عبور 2015 و التي تعرف هذه السنة تأخرا كبيرا على مستوى التحضير لها خاصة من حيث إعداد برنامج الأسطول الذي سيسر الخطوط البحرية الاعتيادية، يبدو و كأن جميع الظروف مؤاتية لتستغل الشركات البحرية الإسبانية و الإيطالية هذا الظرف لفرض شروطها على المغرب و تطبق أثمنتها على المغاربة الراغبين في العودة إلى الوطن.
 
http://www.youtube.com/watch?v=wKEtYeqG-N8
Recevez notre newsletter